أخبارالرئيسية

الخارجية الفلسطينية توجه نداءً عاجلا للمجتمع الدولي ومجلس الأمن

أكدت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية أن فشل الحلول العسكرية والأمنية يتطلب جرأة دولية لفتح مسار سياسي تفاوضي لحل القضية الفلسطينية.

 

ووجهت الوزارة الفلسطينية ، في بيان لها، اليوم السبت، نداءا عاجلا الي المجتمع الدولي ومجلس الأمن بضرورة التدخل العاجل للوقف الفوري لإطلاق النار، وانهاء الحرب الانتقامية التي تشنها إسرائيل على قطاع غزة.

 

كما شددت علي ضرورة فرض عقوبات دولية على المستعمرين الإرهابيين لاعتداءاتهم بحق المواطنين، وأراضيهم، وممتلكاتهم، ومنازلهم، ومقدساتهم، ومن يقف خلفهم، ويمولهم، ويدعمهم، لتصعيد وتفجير الأوضاع بالضفة الغربية المحتلة، وإغراقها في دوامة من العنف، لتمرير مشاريع استعمارية في مقدمتها استكمال عمليات ضم الضفة، بما فيها القدس، وتهجير مواطنيها.

 

وأدانت الخارجية، استمرار حرب الإبادة الجماعية التي ترتكبها اسرائيل القوة القائمة بالاحتلال بحق المواطنين الفلسطينيين في قطاع غزة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى