أخبارالرئيسية

تفاصيل القرارا العاجل لوزير التربية لمواجهة أزمة التسرب من التعليم

أصدر الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، قرارا عاجلاً لحل أزمة التسرب من التعليم.وقرر حجازي، تشكيل فرق لمعالجة التسرب من التعليم في مختلف المديريات التعليمية على مستوى الجمهورية.وأرسل، قرارا وزاريا رسميا نصه كالتالي:

تشكيل فرق لمعالجة التسرب من التعليم بالإدارات والمديريات، تتكون من: (إخصائي اجتماعي – إخصائي نفسي – مسئول من شئون الطلبة – مسئول من المشاركة المجتمعية – مسئول من النظم والمعلومات.

– يكون عمل الفريق بالإدارات تحت إشراف وكيل الإدارة، وبالمديريات تحت إشراف وكيل المديرية.

– التنبيه على جميع الإدارات التعليمية بمخاطبة المدارس لتفعيل النصوص (۱۹ – ۲۰-۲۱) من قانون التعليم رقم (۱۳۹) لسنة ۱۹۸۱ ، بشأن التسرب من التعليم.

– يقوم فريق النظم والمعلومات بالتعاون مع شئون الطلبة، وموافاة الإخصائي الاجتماعي والإخصائي النفسي بالمديريات بأعداد الطلاب المتسربين، والمعرضين للتسرب – مِمَّن يسجل لهم غياب في فترات محددة ومتكررة – والطلاب المنقطعين.

– يتم تقسيم المدارس التي تعاني من التسرب من التعليم على الإخصائيين الاجتماعيين والنفسيين بالمديريات والإدارات التعليمية، بحيث يقوم كل إخصائي اجتماعي، وإخصائي نفسي بدراسة تلك الحالات دراسة وافية، وإعداد تقرير مفصل عن كل حالة من حالات التسرب يتضمن أسباب التسرب من التعليم في هذه المدارس، وبيان طرق العلاج.

– متابعة الطلاب الذين تمت عودتهم إلى المدرسة، واستمرار الملاحظة، وتقديم الدعم اللازم للطلاب.

كما شدد الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعلبم الفني في القرار الوزاري على أنه حرصا على تحقيق الصالح العام، فإنه يتعين على جميع الجهات المعنية الالتزام بهذه التعليمات، ومتابعة تنفيذها بكل دقة وحزم، درءا للمساءلة.

وعلى جانب اخر .. كان قد أكد الدكتور رضا حجازي وزير التربية والتعليم والتعليم الفني ، أن نظام الثانوية العامة الجديد ، سوف يحقق صالح الطلاب ، ويرفع المعاناة عن كاهل الأسر .

وأوضح وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، أن نظام الثانوية العامة الجديد ، تضعه الوزارة بما يتناسب مع متطلبات سوق العمل والتنافسية الدولية، مشيراً إلى أن الوزارة لا تعمل بمفردها بل تتعاون مع وزارة التعليم العالي والبحث العلمي.

وقال وزير التربية والتعليم والتعليم الفني: “نظام الثانوية العامة الجديد يرتكز على منح الطالب أكثر من فرصة من خلال تعدد محاولات التقييم، فضلا عن أهمية تعدد المسارات وحرية الاختيار بينها بما يتناسب مع كل طالب وميوله وقدراته”.

وشدد على أن الوزارة بصدد إطلاق المؤتمر القومي الخاص بالحوار المجتمعي حول تطوير مناهج الثانوية العامة، والذي يأتي تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي بمشاركة كافة الأطراف ذات الصلة بالمنظومة التعليمية محليًا ودوليًا للاستماع ومناقشة كافة الآراء للوصول إلى أفضل الآليات الخاصة بتطوير منظومة الثانوية العامة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى