أخبارالرئيسية

جنوب أفريقيا تقدم طلبا عاجلا للعدل الدولية لمنع هجوم إسرائيل على رفح

تقدمت دولة جنوب أفريقيا، بطلب عاجل إلى محكمة العدل الدولية، بشأن الهجوم الإسرائيلى على رفح الفلسطينية

أعلنت الرئاسة في جنوب إفريقيا اليوم الثلاثاء إن البلاد قدمت طلبا عاجلا إلى محكمة العدل الدولية للنظر في قرار إسرائيل توسيع عملياتها العسكرية في رفح، وتحديد ما إذ كان يتطلب أن تستخدم المحكمة سلطتها لمنع المزيد من
الانتهاكات لحقوق الفلسطينيين في قطاع غزة.

ومن جانبه، قال متحدث باسم مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية  ان إسرائيل لم تتواصل مع المكتب بشأن خطة لإخلاء منطقة رفح في قطاع غزة سواء بشكل منفرد أو مشترك، مضيفا أن المكتب لن يشترك في أي إجلاء قسري حتى إذا تواصلت معه إسرائيل بهذا الشأن

وعلق ينس لايرك المتحدث باسم المكتب حول خطط رفح: “لم يتواصل المسؤولون الإسرائيليون معنا بشكل رسمي مطلقا”.

وأضاف: “بعيدا عن هذا، الأمم المتحدة لا تشارك في إجلاء قسري أو غير طوعي. ليست هناك خطة في الوقت الراهن لتسهيل إجلاء المدنيين”.

وفي وقت سابق دعا المتحدث باسم الحكومة الإسرائيلية إيلون ليفي الوكالات التابعة للأمم المتحدة إلى “التعاون مع جهود إسرائيل لحماية المدنيين من حماس وإجلاؤهم من منطقة حرب يحاول الإرهابيون استخدامهم فيها كدروع بشرية” على حد تعبيره.

يذكر أن مليون و400 ألف فلسطيني يتواجدون في قضاء رفح  بعدما نزح عشرات الآلاف منهم من شمال القطاع ووسطه، وحتى من مدينة خان يونس الجنوبية، هرباً من الغارات الإسرائيلية حيناً وتنفيذاً لأوامر الجيش الإسرائيلي أحيانا أخرى

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى