أخبار

سؤال محير هل يتسبب سد النهضة في زالزل بالمنطقة

قالال الدكتور عباس شراقي أستاذ الجيولوجيا والموارد المائية بجامعة القاهرة، إن معامل الآمان لسد النهضة غير معلوم لدينا لأن الدول الثلاثة كانت تتفق على إجراء دراسات على آمان السد ووقع الأختيار على مكتب فرنسي، ولكن إثيوبيا أعاقت عمل المكتب الفرنسي، بالتالي ليس لدينا معلومات على آمان السد.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي عمرو أديب في برنامج «الحكاية»، على قناة «إم بي سي مصر»، أن الزلازل تؤثر في السدود بشكل كبير وحتى لو كان السد تم إنشاؤه بشكل جيد، ونحن شاهدنا تركيا وهي تفرغ أكبر سد لديها، وهو سد أتاتورك وسعته 49 مليار متر مكعب، في حين أن سد النهضة سعته 74 مليار متر مكعب من المياه وهذا يشكل خطر.

وأوضح أن الأخدود الإفريقي «ده فالق وأبوالفوالق» وهذا الأخدود بالقرب من سد النهضة، وسعة السد كبيرة جدًا، وتشكل خطورة على آمان السد، لافتًا إلى أن الدراسات الأمريكية كانت تضع تصميم لسد النهضة بسعة 11 مليار متر مكعب من المياه، ولكن إثوبيا قررت بناء أكبر سد في إفريقيا بسعة ضخمة للغاية، مما يشكل خطر على جسم السد.

من جانبة فنّد أستاذ الأراضي والمياه بجامعة القاهرة، نادر نور الدين، المزاعم التي تربط حدوث زلزال تركيا وسوريا بالسدود المقامة في المنطقة وحول التساؤل المثار حاليا بأن سدود تركيا مثل سدي اتاتورك وماتلاه، هي السبب في الزلزال الذي ضرب تركيا وسوريا قبل أيام، قال نور الدين إن “من السهل الرد بأن السد العالي في مصر وهو واحد من أكبر سدود العالم، ومن السدود الأربعة الكبرى في إفريقيا من حيث سعة التخزين، لم يتسبب بأي زلازل في مصر رغم إنشائه منذ ٥٠ عاما”. ولفت نور الدين إلى أن “سد أتاتوك التركى بسعة تخزين ٤٥ مليار، وجميع سدود تركيا وإيران لا ترقى إلى نصف مخزون السد العالي في جنوب مصر”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى