أخبارالرئيسية

ما بين صعود وهبوط … تأرجح سعر الدولار في السوق الموازية

تشهد عمليات البحث الأخيرة عبر جوجل ارتفاعاً ملحوظاً في الطلب على معرفة سعر الدولار مقابل الجنيه المصري، وهو موضوع له أثر كبير على الحياة اليومية للمواطنين وعلى الاقتصاد المصري بشكل عام.

يُلاحظ أن سعر الدولار قد تأرجح في السوق الموازية ما بين الصعود والهبوط منذ الإعلان عن صفقة رأس الحكمة. فهبط لوقت وجيز لما دون ال50 جنيها ،ثم صعد لما بعد ال60

واليوم عاد هبط سعر الدولار مجددا لما دون ال60 جنيها

ويعود الانخفاض النسبي في سعر الدولار في السوق السوداء للتدابير التي تُتخذها السلطات المعنية، مثل البنك المركزي ووزارة الداخلية، لتنظيم السوق وضبط سعر الصرف.

وفي الوقت نفسه، ما زال السعر الرسمي للدولار مستقرا في البنوك المصرية.

ويُعتبر معرفة سعر الدولار أمراً ضرورياً للعديد من المستثمرين والتجار، حيث يلعب هذا العامل دوراً مهماً في اتخاذ القرارات المالية الحكيمة وتحديد مسار الاستثمارات المستقبلية.

وجاء سعر الدولار اليوم في السوق الموازية كالتالي

  • 1 دولار أمريكي بنحو 58.3 جنيه مصري

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى