أخبار

مجاهد نصار: كلمة الرئيس بالقمة العربية بعثت برسائل تؤكد استمرارية مساعي مصر لوقف إطلاق النار بقطاع غزة

 

أشاد النائب مجاهد نصار عضو مجلس النواب بكلمة الرئيس السيسي فى القمة العربية الإسلامية المشتركة غير العادية بالرياض، اليوم السبت، قائلا: بعثت بالعديد من الرسائل القوية التي أكدت على استمرار الدعم المصري الثابت تجاه القضية الفلسطينية واستمرار رفض محاولات تهجير الفلسطينيين من أراضيهم، وعدم الامتثال لقرارات مجلس الأمن بشأن إنفاذ هدنة فورية عاجلة في قطاع غزة.

 

وأكد نصار في تصريح صحفي له اليوم، أن الرئيس حرص خلال كلمته على وضع المجتمع الدولي أمام مسؤولياته والتنديد بالتخاذل الدولي تجاه بناء موقف حاسم برفض الجرائم والمجازر التي ترتكبها سلطات الاحتلال الإسرائيلي يوميا في قطاع غزة دون رحمة، وبما يتنافى مع القانون الدولي والأخلاق والأديان السماوية.

 

وأشار عضو مجلس النواب إلى أن المجتمع الدولي فشل فشلا ذريعا في وقف الحرب في غزة، واتخاذ إجراءات عقابية رادعة للضغط على إسرائيل لوقف المذابح التي ترتكبها في المستشفيات والمدارس والشوارع والطرق.

 

وأوضح النائب أن القمة العربية الطارئة تأتي استكمالا للمساعي المصرية المستمرة لدعم القضية الفلسطينية وإيجاد حل عربي موحد يمكن من خلاله تنفيذ المطالب الشرعية للشعب الفلسطيني أهمها التوصل إلى صيغة لتسوية الصراع، بناء على حل الدولتين، وإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها “القدس الشرقية”.

 

واختتم النائب مجاهد نصار، حديثه قائلا: ستظل الدولة المصرية تعلن مساندتها بقوة للشعب الفلسطيني في مسار قضيته، والوقوف بجانبه رافضا كافة الانتهاكات التي تقوم بها سلطات الاحتلال ومدينا للمجازر الدموية التي ترتكبها في حق حقوق الإنسان، لافتا أن مصر ستظل تضغط بقوة لاستدامة وصول المساعدات الإنسانية بالكميات التي تحتاجها المستشفيات واستقبال المصابين لتلقي العلاج في مصر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى