أخبار

مرأة عربية تحاول منع حرق المصحف من متطرفين الدنمارك

انتشر فيديو  عبر مواقع التواصل الاجتماعي، لامرأة عربية وهي تحاول منع متطرفين من حرق نسخة من القرآن الكريم، اثنين منتمين لجماعة تطلق على نفسها اسم “الوطنيين الدنماركيين” ، وذلك أمام السفارة العراقية في العاصمة الدنماركية كوبنهاغن.

امرأة عربية تحاول الحفاظ على المصجف من الحرق

وأظهر الفيديو تعدي أحد المتطرفين على المرأة بشكل عنيف، مما جعلها تطلب حماية الشرطة، لكن كما يظهر الفيديو تدخلت الشرطة من أجل الاستيلاء على نسخة المصحف وإعادتها إلى المتطرفين لحرقها.

من هي المرأة العربية

هي الإعلامية العراقية «قدس السامرائي»، وقالت في تصريحات خاصة: “شاهدت القرآن يحترق والثاني عليه الأحذية وحاولت أن أطفئ النار عن القرآن وأحتفظ بالثاني وأزيح الأحذية وأمنع حرقه.. أنا أؤمن بحرية التعبير، ولكن أرفض الإساءة للآخرين باسم الحرية “.

وتابعت قائلة: “سافرت إلى الدنمارك مع عائلتي منذ سنة 2000 وقبلها كنا في الأردن منذ سنة 1997، درست الإعلام والمحاسبة وأكتب في عدة مواقع ووكالات وبعض الصحف العراقية وأنا مديرة مؤسسة النور للثقافة والاعلام في الدنمارك”

وأكدت قدس السامرائي قائلة: “أنا ضد كل عنف وإساءة للأديان السماوية والمذاهب وأؤمن بالحرية التي لا تضر بأي شخص كائنًا من يكون”.

الدول العربية والإسلامية تصدر بيان إدانة

وكانت دول عربية وإسلامية تتقدمهم المملكة العربية السعودية قد أصدرت بيانات إدانة على تكرار التعدي على المقدسات الإسلامية وعدم اتخاذ إجراءات للحيلولة دون وقوع ذلك.

اقرأ أيضاً:-

مصر تدين اقتحام المسجد الأقصى ومنع المصلين من دخوله

وزير الأمن القومي الإسرائيلي يقتحم المسجد الأقصى للمرة الثالثة

أول تعليق من مصطفى كامل على إلغاء حفل ترافيس سكوت

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى