أخبارالرئيسية

معتز محمود:الاحتشاد أمام صناديق الانتخابات رسالة للعالم بأن المصريين يصطفون خلف الرئيس السيسى

دعا النائب معتز محمد محمود نائب رئيس حزب الحرية المصرى؛ وكيل لجنة الصناعة بمجلس النواب؛ جميع المصريين رجالا ونساء وشيوخا بالاحتشاد أمام صناديق الانتخابات والادلاء بأصواتنا للرئيس عبد الفتاح السيسي فى الانتخابات الرئاسية؛ لكى نبعث رسالة للعالم بأن جميع المصريين يصطفون خلف القيادة السياسية من أجل أمن واستقرار الوطن، وحماية الأمن القومى المصرى، ومن أجل حياة كريمة لكل مصرى ومصرية.

وأضاف النائب معتز محمود فى أول مؤتمر نسائى حاشد بحضور 3000 سيدة نظمه حزب الحرية المصرى بمركز قوص محافظة قنا؛ أن الرئيس عبد الفتاح السيسى منذ اللحظة الأولى لتوليه المسئولية، اختار مصلحة وطنه وشعبه، و قرر مواجهة جميع التحديات فى توقيت واحد، وكان فى مقدمة أولوياته إحياء الأمل لمحافظات الصعيد ، وتوفير حياة كريمة لكل أهلينا فى الصعيد، ورفع مستوى معيشتهم وتوفير الخدمات المختلفة على أعلى مستوى، وتنفيذ مشروعات قومية عملاقة، وإنشاء المدن الجديدة والأراضى والوحدات السكنية، وتنفيذ المبادرة الرئاسية ” حياة كريمة” التى تعتبر أكبر مبادرة إنسانية فى التاريخ الحديث، ومن أهم المشروعات التنموية لتطوير القرى بالكامل، حيث حظى الصعيد بالنصيب الأكبر من مبادرة حياة كريمة لتوفر حياة كريمة ومجتمعات حضارية تليق بكل أهالينا فى الصعيد.. فالمشروعات التنموية العملاقة التى تم تنفيذها فى عهد الرئيس عبد الفتاح السيسى، تفوق الخيال، ولا ينكرها إلا جاحد أو حاقد.

وأكد نائب رئيس حزب الحرية المصرى أن حتشادنا أيام 10 و11 و12 ديسمبر المقبل أمام صناديق الانتخابات لدعم الرئيس عبد الفتاح السيسى، فى الانتخابات الرئاسية، هو بمثابة رد للجميل للقائد السياسى الذى نجح فى العبور بالوطن إلى بر الأمان، فسيشهد التاريخ للرئيس السيسى أنه طهر البلاد من الإرهاب، ولو كان هذا هو الإنجاز الوحيد للرئيس السيسى فهذا يكفيه ليختاره المصريين مرة أخرى بعدما حقق الأمن والأمان، وأصبح كل مواطن يشعر بالأمان والاستقرار.

وأوضح النائب معتز محمود نائب رئيس حزب الحرية المصرى أن الوطن له حق علينا، وواجب على كل مواطن المشاركة الايجابية فى الانتخابات الرئاسية، واختيار القائد القادر على الدفاع على الأمن القومى المصرى، والحفاظ على أمن مصر واستقرارها، فى ظل التحديات الكبيرة التى يتعرض لها الوطن، فنحن نتابع يوميا حرب الإبادة الجماعية التى يرتكبها جيش الاحتلال الإسرائيلى بحق أهالينا فى قطاع غزة، والمخططات والمؤامرات التى يتم تنفيذها لاستهداف مصر وأمنها واستقرارها، من جميع الجهات، إضافة إلى الحرب الاقتصادية التى تخوضها الدول الكبرى لإخضاع مصر، لتنفيذ مخططاتهم ومؤامراتهم، ولكن مصر تحت قيادة الرئيس عبد الفتاح السيسى قادرة بإذن الله على إحباط مخططاتهم ومؤامراتهم، ولن تسمح لأحد المساس بذرة واحدة من تراب الوطن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى