حوادث

مفاجأة مثيرة في قضية سفاح الفيوم

كشفت وسائل الإعلام  عن مفاجأة في قضية سفاح الفيّوم الذي قتل ولداً يدعى توفيق، منذ عام تقريباً في جريمة هزت الرأي العام ، بعدما حاول سرقة التوكتوك الخاص به.

مفاجأة في اعترافات القاتل

وكشف القاتل الذي قتل توفيق ابن محافظة الفيوم عن مفاجأة جديدة خلال التحقيق معه حول قتل الصبي منذ عام حين اعترف بأنه قتل أيضاً شريكه الذي يبلغ من العمر 38 عاما، وقطع جثته، ووضعها داخل أكياس بلاستيك وألقاها في مياه بحر يوسف، بعدما وضع على جثته ماء نار (أسيداً) لإخفاء معالم الجريمة.

وبرر جريمته بوجود خلافات مالية على ثمن قطع أثرية، زعم العثور عليها في أثناء التنقيب عن الآثار في شارع العامود بمدينة الفيوم.

وقال خلال اعترافاته: قمت بتقطيعه لأجزاء ثم بتشويه جثته بمادة كيماوية، بمياه النار، قبل وضعه في أكياس بلاستيك وبداخلها حجر وإلقائه ببحر يوسف لتغوص في أعماق البحر وإخفاء معالم الجريمة.

وبهذا يكون قد ارتكب الجاني جريمتين، الأولى وهي قتل الطفل توفيق صاحب التوكتوك منذ عام تقريباً، والثانية تلك التي كشف عنها خلال التحقيقات وهي قتل شريكه.

واقعة الطفل توفيق

وتعود واقعة الطفل توفيق ليوم الأحد 23 يوليو الماضي، عندما تمكنت الأجهزة الأمنية من حل لغز مقتل الصبي توفيق ممدوح وسرقة التوكتوك الخاص به، وهو الذي عُثر على جثته بعد تغيبه مذبوحا ومُلقى في شوال، في بحر الجعافرة بمركز إطسا.

وتوصلت تحريات المباحث بعد تفريغ كاميرات المراقبة إلى أن وراء الجريمة شخصا يدعى هاني. أ. ج وهو مقيم بقرية بجيج التابعة لمركز الفيوم، وتم إلقاء القبض عليه فأدلى بأقواله واعترافاته كاملة بارتكابه الواقعة، وأضاف أنه كان يمر بأزمة مالية وشاهد المجني عليه.

وبينت التحريات أن الشيطان لعب برأسه لاستدراجه وسرقة إيراد اليوم من عمله على التوك توك وأخذ التوك توك وباعه في القاهرة أو داوم العمل عليها في مدينة 6 أكتوبر، إلا أنه أثناء الاعتداء بالضرب على المجني عليه ومحاولته تخويفه لترك التوك توك قاومه الصبي ما جعله يشرع في قتله وتخلص من جثته في أحد المصارف المائية.

وقد تم تحرير محضر بالواقعة واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة وعرض القضية على الجهات الأمنية لمباشرة التحقيق والتي قررت حبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيق.

اقرأ أيضاً:-

“وزارة الصحة”: قلل من تناول اللحوم المصنعة مثل البسطرمة والبرجر والسجق

“وزارة الصحة” توجه نصائح هامة للحجاج المصريين قبل سفرهم لأداء الحج

شيكو : أول مره أكون من غير هشام ومنافسة علي ربيع أهم من محمد رمضان

عناصر غذائية مهمة لزيادة التركيز خلال الامتحانات

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى