رياضة

حكم يتعرض للضرب من اللاعبات بالكونغو

شهدت مباراة فريقي موتيما بيمبي وتي مازيمبي بالدوري الكونغولي لكرة القدم النسائية، مأساة بعد أن تلقى حكم المباراة ضربا مبرحا، من قبل اللاعبات بعدما رفض منحهن ركلة جزاء، ضد منافسهم مازيمبي خلال الدقائق الأخيرة من اللقاء.

أحداث الاعتداء علي الحكم

انتشر مقطع فيديو علي مواقع التواصل الاجتماعي لحكم تلقي ضرباً مبرحاً،أظهرت لقطات فيديو متداولة لاعبات موتيما بيمبي يركضن خلف الحكم، الذي كان يفر منهن ممسكا بطاقة حمراء في يده، بعد قرار لم يعجب لاعبات الفريق الخاسر وعدم احتساب ركلة جزاء لهن. وفر الحكم من أمام اللاعبات خوفًا من تعرضه للأذي أو الإعتداء، ولكن في النهاية وقع بين أيادي اللاعبات والجهاز الفني للفريق وبدأوا بضربه بوحشية وتلقى “علقة موت” حيث لاحقه 7 منهن بهدف ضربه وحاول طاقم العمل في الملعب التدخل وفي غضون ذلك، وقف الفريق الخصم مندهشا في أرض الملعب، ولم يتدخلوا لإيقاف الفوضى.

ردود الأفعال علي الواقعة

نشر الخبير الإعلامي السابق في الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، كولينز أوكينيو، الفيديو، قائلا إن الحادث وقع خلال مباراة موتيما بيمبي في الدوري ضد تي بي مازيمبي من جمهورية الكونغو الديمقراطية.

و رأي البعض إلى اتخاذ إجراءات تأديبية ضد فريق موتيما بيمبي النسائي وتغريم اللاعبات المشاركات وإيقافهم عن اللعب. وتعاطف آخرون مع الحكم، مؤكدين إنه كان يؤدي وظيفته فقط.

وقال أحد مستخدمي تويتر: “يا له من عمل مشين، يجب حل الفريق بأكمله مدى الحياة”.

ووصف مستخدم آخر على وسائل التواصل الاجتماعي سلوك اللاعبين بأنه “مخز” ودعا الفيفا إلى معاقبتهم “بشدة”.

ووفقاً لما فعلوه أوقف الاتحاد الكونغولي لكرة القدم اللاعبات المتورطات في الحادث وفتح تحقيقا في الأمر.

وحدثت الواقعة عندما كان فريق موتيما بيمبي متأخرا في المباراة بنتيجة 1-5، وطلب بالحصول على ركلة جزاء ورفض الحكم احتسباها.

اقرأ أيضاً:-

ارتفاع طفيف في سعر الذهب اليوم

دعاء ليلة الاسراء والمعراج

الزمالك بلا فوز في افريقيا تعادل مع المريخ بليبيا

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى