الرئيسيةشاشة

ممدوح عبد العليم.. من راقص بالفرقةفنون شعلبية الي قمة النجومبة

قام بتكوين فرقة غنائية مع أصدقائه وإخوته باسم “الكتاكيت” وبدأ مشواره من الفرقة القومية للفنون الشعبية وحصل على بكالوريوس اقتصاد وعلوم سياسية.. حكاية النجم المصري ممدوح عبد العليم

قام بتكوين فرقة غنائية مع أصدقائه وإخوته باسم “الكتاكيت” وبدأ مشواره من الفرقة القومية للفنون الشعبية وحصل على بكالوريوس اقتصاد وعلوم سياسية.. حكاية النجم المصري ممدوح عبد العليم

 

منذ نعومة أظافره، استحوذ فن التمثيل على قلبه، ممدوح محمود عبد العليم محجوب، ولد في عام 1956 في 10 نوفمبر، حيث بدأ يلمع كنجم مبكرًا في عالم الفن المصري.بدأت شغفه بالفن حين قام بتكوين فرقة غنائية مع أصدقائه وإخوته باسم “الكتاكيت

 

 دخل ممدوح عبد العليم عالم التمثيل عندما قدمه المخرج نور الدمرداش لأداء دور نجل الفنانة كريمة مختار.

وذلك في مسلسل “الجنة العذراء” عندما كان في العاشرة من عمره. وقد اعتبر البعض أنه ابنها الحقيقي بسبب الشبه الكبير بينهما.

تعليم وتمثيل

حصل ممدوح عبد العليم على بكالوريوس اقتصاد وعلوم سياسية، ورغم نجاحه في مجال الدراسة، كانت شغفه بالتمثيل يثير اهتمامه.

عاد إلى حبه الأول في عالم التمثيل في الثمانينيات، وأحبه مرة أخرى مع الفنانة كريمة مختار في مسلسل “أصيلة”، وكذلك في فيلم “قهوة المواردي” عام 1981.

نجاحات فنية متتالية

لمع نجمه بعد أدائه دورًا مميزًا في فيلم “العذراء والشعر الأبيض” مع محمود عبد العزيز ونبيلة عبيد.

وقد نال عنه إعجاب الجماهير وتكريمه بجوائز مختلفة، مما جعله يتلقى اهتمامًا كبيرًا ويستمر في تقديم أعمال فنية متميزة.

تنوع وتألق

قدم الفنان المصري العديد من الأدوار البارزة في تاريخ السينما المصرية، حيث شارك في أفلام تجمعه بكبار نجوم الفن.

ظهر في فيلم “البريء” مع الفنان أحمد زكي، وفيلم “كتيبة الإعدام” بطولة معالي زايد ونور الشريف.

تألق كوميدي

برع في الأدوار الكوميدية، وأحد أبرز أفلامه في هذا النوع كانت “بطل من ورق”، حيث قام بتجسيد شخصية رامي قشوع بشكل مبهر.

كانت هذه الشخصية تعتمد على قصة حقيقية، وقد نجح في تقديم أداء استثنائي.

الاستعراض الغنائي

استكمل تجربته الفنية بالمشاركة في الاستعراض الغنائي من خلال فيلم “سمع هس” بطولة ليلي علوي. هذا النوع من الأفلام أظهر جانبًا آخر من مهاراته الفنية.

تألق في الدراما

شارك في العديد من المسلسلات التليفزيونية المتميزة، منها “ليالي الحلمية”، “خالتي صفية والدير”

بالإضافة إلى “الضوء الشارد”، و”الحب وأشياء أخرى”. أثبت تميزه واستمر في تقديم أدوار تليق بمكانته.

رحيله عن الفن

تحدث في عام 2014 عن سبب ابتعاده عن التمثيل، حيث أشار إلى الظروف الصعبة التي مرت بها مصر في ذلك الوقت. كان لديه تأثر شديد وصعوبة في العمل في ظل هذه الظروف.

حياة شخصية ناجحة

ارتبط الممثل المصري ممدوح عبد العليم بالمذيعة المصرية شافكي المنيري، وأسسا نموذجًا للزواج الناجح.

تزوجا وأنجبا ابنتهما الوحيدة “هنا”. كان يظهر دائمًا مرتبطًا بابنته بشكل كبير ومؤثر.

 باعتزاله عن عالم التمثيل، ترك الفنان المصري بصمة لا تنسى في تاريخ السينما والتليفزيون المصري.

استمتع الجمهور بتنوع أدواره واستمراره في تقديم أعمال فنية رائعة، مما جعله أحد النجوم الكبار الذين سيظلون في ذاكرة الجمهور للأبد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى