الرئيسيةعالم المال

خسارة كبيرة تنتظر الدولار بالسوق السوداء

توقع خبراء الاقتصاد والمال  انخفاض سعر الدولار بالسوق السوداء بصورة أكبر خلال الأيام المقبلة

واكدوا  إن “الاقتصاد المصري واجه تحديات مرتبطة بتداعيات جائحة كورونا، والحرب الأوكرانية، والتطورات الجيوسياسية، وارتفاع تكلفة النقل والشحن، لكن تلك التحديات ليست بالجسامة التي تؤدي إلى هذا الارتباك في سوق الصرف”.

وأرجعوا الارتباك في سوق الصرف إلى دخول شريحة كبيرة من المضاربين إلى السوق؛ سار على نهجهم عدد من المواطنين، قائلًا إن المضاربين الكبار خرجوا من السوق بمجرد الإعلان عن صفقة “رأس الحكمة”.  أن “المضاربين شريحة محترفة يسببون أضرارًا للدول؛ ينتقلون من دولة لأخرى ومن سلعة لأخرى”، مضيفا: “تلك الفئة تحاربها الدولة، وخير سلاح لمحاربة تلك الشريحة إظهار القوة الحقيقية للاقتصاد المصري”.

وأكدوا  أن “الاقتصاد المصري قوي وقادر ومتنوع ولا يعاني من أزمات هيكلية صعبة”، لافتا إلى أن الاقتصاد واجه أزمة عارضة مرتبطة بتدبير السيولة استغلها البعض وحاولت وسائل الإعلام المعادية تضخيمها. وان صفقة واحدة فقط أثبتت أن الاقتصاد المصري يمتلك الكثير من الأوراق التي يمكن استخدامها لتجاوز تحدياته، فالدولة تنفتح مع الاقتصاديين في حوار وطني متخصص، والحكومة تنفتح على المستثمرين والخبراء؛ من أجل إعادة صياغة المستقبل واكتشاف القدرات الكامنة للاقتصاد، من أجل مزيد من التحسن في المؤشرات، والحفاظ على المكتسبات، والمزيد من الاستقرار في سوق الصرف”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى