الرئيسيةمقالات

حكمت هاشم” مديرة المدرسة في دراما اسامة انور عكاشة

فى مسلسل “ضمير أبلة حكمت” كانت العلاقة بين أبلة “حكمت هاشم” مديرة المدرسة، وجارها القبطان السابق “وجيه” من أنضف العلاقات اللى إتجسدت فى عمل درامي مصرى!.. الإتنين الجيران العواجيز اللى باب شقة ده فى وش باب شقة دى واللى قربوا من نهاية العمر وكل واحد منهم له دنيته المختلفة تماماً عن التانى بس بينهم أرضية مشتركة، وهي إنهم إتعودوا يتقابلوا كل يوم الساعه 6 الصبح على الكورنيش فى إسكندرية عشان يتمشوا علي البحر!.. يحكوا لبعض علي مشاكلهم.. يأخدوا رأى بعض في أمور مهمة.. علاقة شيك كان “الإنصات” و”السمع” بدون زهق هو البطل اللي بيلاقيه كل واحد منهم فى التاني!.. أغلب مشاهد المسلسل كانت داخلى بالتالى اللى بيتفرج علي المسلسل بقت بالنسباله المشاهد بتاعتهم علي البحر كإنها فسحة ليه هو كمان معاهم!..
وأنت بتتفرج كنت بتحس إن “وجيه” بيحب “حكمت” وإنه مكتفى بمساحة وجوده جنبها ومش راضى يعترف لها بحبه عشان مايخسرهاش حتى ولو كـ صديق.. علاقة طاهرة ونضيفة ملهاش أى غرض غير بس القُرب!.. حتى لما “حكمت” جالها ثروة من السما وكل اللى حواليها طمعوا فيها كان “وجيه” هو الوحيد اللى إنسحب بهدوء من المشهد وتعمد إنه مايظهرش في الصورة نهائى عشان مايتفهمش غلط.. لكنها لما إحتاجته لقيته قدامها بدون ما تطلب!.. عارف فكرة إنك تحب حد في صمت ومن بعيد لـ بعيد وتكون في نفس الوقت قريب؟.. أهو هو ده..
لو فكرت وبصيت حواليك هتلاقى عندك شخصية بتحبك ومش عايزة منك حاجة غير إنها تلاقيك مبسوط.. ممكن تكون عارفها هى مين بس بتستعبط .. وممكن من كتر ما هى بتقدم وضامن إنها موجودة تكون عينك اتعاملت معاها بـ حياد فمابقتش تشوفها كويس.. “وجيه” مش شرط يبقى حبيب ممكن جداً يكون صديق أو قريب.. عموماً كل واحد فينا عنده “وجيه” فى حياته أو هو نفسه “وجيه” فى حياة حد تاني.. “وجيه” بكل نقاؤه وزُهده وتردده إنه يتجاوز حدود هو حاططها معاك عشان مايخسركش من كتر ما بيحبك.. عمره ما بيزعل منك.. أكتر واحد بيبعد لما يحس إن وجوده هيضايقك.. أكتر واحد بترتاح لما تفضفض معاه، وأول واحد وقت ما تعوزه بتلاقيه.. فنجل عينيك كويس ودوّر علي “وجيهك” أو خليك فاهم مدي أهميتك فى حياة اللي أنت “وجيهه”
مسلسل ضمير أبله حكمت
اسامه انور عكاشه
انعام محمد علي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى