الرئيسيةمقالات

كوكب الشرق والسينما المصرية

هي واحدة من كبار القامات الموسيقية والغنائية في مصر والوطن العربي، استطاعت بفضل موهبتها النادرة وذكائها الكبير أن تُحقق نجاحاً يجعلها رمزاً للفن العربي على مدار سنوات مسيرتها الفنية، واستمرت حتى الآن لتكُن بحق صاحبة لقب كوكب الشرق أم كلثوم.
نجحت أم كلثوم في أن تُصبح مطربة عربية استثنائية لا يستطيع أحد الاقتراب من مكانتها في الوطن العربي، كما أنها نموذج يُحتذى به في مجال الموسيقى والغناء حتى الآن. قدمت خلال مسيرتها العديد من الأغاني التي حافظت من خلالها على التُراث الحقيقي للموسيقى العربية، كما ساعدت في تطوير الموسيقى العربية أيضاً من خلال تعاونها مع كبار الشعراء والموسيقيين بمصر والوطن العربي.
وعلى الرغم من نجاح أم كلثوم بمجال الموسيقى والغناء، إلا أنها كانت تعي جيداً أهمية الفن بشكلٍ عام ومتابعة كافة أنواع الفنون، لذلك كانت من أوائل الذين شاركوا بـ السينما المصرية منذ بداياتها. وفي ذكرى وفاتها الذي يوافق اليوم 3 فبراير حيث رحلت عن عالمنا في مثل هذا اليوم عام 1975، نستعرض لكم 6 أفلام سينمائية أطلت من خلالها كوكب الشرق على جمهورها كممثلة وليست مطربة فقط.

أم كلثوم والسينما.. نقاط بارزة بتاريخ الفن العربي

جاءت بداية كوكب الشرق أم كلثوم مع السينما من خلال الغناء، ففي عام 1932 شاركت بتقديم أغاني فيلم “أولاد الذوات” والذي ضم كوكبة من كبار النجوم من أبرزهم يوسف وهبي، أمينة رزق، أنور وجدي، وسراج منير. وجاء الفيلم من تأليف وإخراج محمد كريم، وعقب ذلك قدمت أم كلثوم عدداً من الأفلام السينمائية كممثلة.

وداد

عام 1936 تم عرض فيلم “وداد” وهو أول فيلم سينمائي تُجسد كوكب الشرق أم كلثوم بطولته أمام كل من محمود المليجي، كوكا، أحمد علام. وجاء الفيلم من قصة الشاعر أحمد رامي، والذي شارك أم كلثوم بكتابة العديد من أشهر أغانيها وكتب السيناريو والحوار للفيلم أحمد بدرخان، وجاء الفيلم من إخراج فريتز كرامب.

نشيد الأمل

في عام 1937 يتم عرض ثاني الأفلام السينمائية التي جسدت بطولتها كوكب الشرق وهو فيلم “نشيد الأمل” وهو من تأليف إدمون تويما، وجاء الفيلم من سيناريو وحوار وإخراج أحمد بدرخان، وشارك في بطولة الفيلم مجموعة من الفنانين أبرزهم زكي طليمات، إستيفان روستي، ماري منيب، عباس فارس وحسن فايق.

دنانير

بعد مرور ثلاث سنوات تعود كوكب الشرق أم كلثوم عام 1940 للتعاون مع المخرج أحمد بدرخان من خلال فيلم “دنانير” والذي جاء من قصة الشاعر أحمد رامي والذي كتب أيضاً أغاني وحوار الفيلم، وشارك ببطولة الفيلم عباس فارس، سليمان نجيب.

عايدة

تعاونت أم كلثوم مع الفنان عبد الوارث عسر بالسينما كمؤلف وليس ممثلاً فقط، وذلك من خلال فيلم “عايدة” والذي كتب قصته وتم عرضه عام 1942 وأخرجه أحمد بدرخان، وشارك في بطولة الفيلم كل من سليمان نجيب، عباس فارس، عبد الرحمن حمدي والمطرب محمد الكحلاوي.

سلامة

شاركت الفنانة أم كلثوم بطولة فيلم “سلامة” أمام الفنان يحيى شاهين عام 1945. والفيلم مأخوذ عن رواية علي أحمد باكثير وكتب السيناريو والحوار والأغاني للفيلم الشاعر بيرم التونسي، وجاء الفيلم من إخراج توغو مزراحي وشارك في بطولته عبد الوارث عسر، إستيفان روستي وزوزو نبيل.

فاطمة

عام 1947 قدمت كوكب الشرق أم كلثوم آخر فيلم سينمائي لها كممثلة أمام الفنان أنور وجدي وهو فيلم “فاطمة” والذي جاء من تأليف مصطفى أمين، وكتب السيناريو والحوار له بديع خيري وأخرجه أحمد بدرخان، وشارك في بطولة الفيلم عدد من كبار الفنانين من أبرزهم حسن فايق، عبد الفتاح القصري، سليمان نجيب، زوزو شكيب.
ولم تنقطع علاقة كوكب الشرق أم كلثوم بالسينما بشكلٍ حقيقي سوى عام 1963، حينما شاركت بالغناء في الفيلم السينمائي “رابعة العدوية” والذي جسدت بطولته الفنانة نبيلة عبيد وأخرجه نيازي مصطفى، وكتب كلمات أغاني الفيلم طاهر أبو فاشا ولحنها كل من رياض السنباطي ومحمد الموجي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى