الرئيسيةمنوعات

حكاية رغيف العيش .. كارت ميزة طوق نجاة من أزمة الخبز السياحي

 

شهد رغيف الخبز السياحي ارتفاعا غير مسبوق الأيام الماضية، ووصل سعره لثلاثة جنيهات، وهو ما أثار حفيظة المواطنين الذين طالبوا الحكومة سرعة التدخل لضبط منظومة الخبز، ومواجهة جشع أصحاب المخابز.

ورد أصحاب المخابز على أسباب زيادة أسعار الخبز بأن طن الدقيق ارتفع سعره لـ20 ألف جنيه، كما قامت وزارة التموين برفع قرارا بدعم مخابز العيش الحر بـ5 أجولة دقيق.

ومع تصاعد حدة أزمة ارتفاع أسعار العيش الحر، تدخلت الحكومة لإنقاذ الموقف من خلال وضع حلول عاجلة تتعلق بدعم كل أسرة لاتملك بطاقة تموين وإتاحة الفرصة لها بصرف رغيف العيش المدعم من المخابز عبر «كارت ميزة» وبسعر جنيه واحد.
وكشفت وزارة التموين والتجارة الداخلية عن خطةٍ جديدةٍ لتوفير الخبز للمواطنين الذين لا يحملون بطاقات تموينية، وذلك من خلال تطبيق منظومةٍ جديدةٍ على المخابز السياحية.

 وسيتم توفير رغيف خبز بوزن 90 جرام بسعر جنيهٍ واحدٍ فقط للمواطنين الذين لا يحملون بطاقات تموينية، وسيصل عدد المستفيدين من هذه المنظومة إلى أكثر من 40 مليون مواطن.

وسيتم تطبيق المنظومة من خلال بطاقةٍ تُسمى “كارت ميزة” سيحصل عليها المواطنون.

وتهدف هذه المنظومة إلى ضمان حصول جميع المواطنين على الخبز بجودةٍ جيدةٍ وبسعرٍ مناسب.

وستُساعد المنظومة في تقليل الضغط على المخابز التموينية، وستُوفر الخبز للمواطنين الذين لا يحملون بطاقات تموينية بأسعارٍ مناسبة، وستُساهم في تحسين جودة الخبز.

وتنتج المخابز التموينية 100 مليار رغيف بلدي سنويًا بمعدل 275 مليون رغيف يوميًا، وارتفعت تكلفة إنتاج الرغيف الواحد من 65 قرشًا قبل اندلاع الأزمة الروسية الأوكرانية إلى 80 قرشًا بعد الحرب، ثم زادت التكلفة إلى 90 قرشًا بعد انخفاض سعر الجنيه أمام الدولار، حسب بيانات رسمية.

قد أعلن المهندس عبد الله غراب، رئيس الشعبة العامة للمخابز، أن الشعبة مستعدة لتطبيق تعليمات وزارة التموين المتعلقة بطرح رغيف العيش البلدي، ويتم صرف هذا الرغيف للمواطنين على بطاقة التموين بسعر 5 قروش، وسيتم بيعه بسعر جنيه واحد للمواطنين الذين لا يحملون بطاقة تموين.

وفي تصريحاته، أكد غراب أن هذه المنظومة توفر على المواطن جنيهًا كاملًا في سعر الرغيف، وحاليًا، يبلغ سعر رغيف العيش الحر السياحي جنيهين، بينما سيتم بيع رغيف العيش البلدي بنفس المواصفات بجنيه واحد فقط بدلاً من جنيهين.

كشف خالد صبري المتحدث الرسمي باسم الشعبة العامة لمخابز الجمهورية عن المخطط الذي اقترحه عبد الله غراب رئيس شعبة المخابز على وزارة التموين، والذي سيطبق قريبًا.

وقال إن المنظومة الجديدة ستشمل المخابز السياحية وسيستفيد المواطنين الذين لا يحملون بطاقة تموين ولا يحصلون على دعم رغيف الخبز، وسيحصل هؤلاء المواطنين، البالغ عددهم أكثر من 40 مليون مواطن، على رغيف خبز بحجم 90 جرام بسعر جنيه واحد.أكد خالد صبري أن هذا المقترح كان من المفترض أن يطبق في يناير الماضي، لكنه سيتم تنفيذه خلال الفترة المقبلة، ويجري التعامل مع الرغيف المدعم في مصر من خلال 30 ألف مخبز، وهذه المخابز تمتلك قاعدة بيانات كبيرة، وأما بالنسبة لآلية تطبيق هذا المخطط، فسيتم ذلك من خلال كارت يسمى “كارت ميزة”.

وأوضح أن المواطنين يحصلون على خبز بقيمة جنيه واحد فقط للرغيف، وسيكون وزن الرغيف 90 جرامًا وبجودة جيدة، ويجدر بالذكر أن مصر تنتج يوميًا 270 مليون رغيف خبز.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى